لماذا خلق الله الكون والانسان؟


الشيخ يوسف الفاتوبيدي

تعريب: مارك بيطار

 

إنّ محبة الله، التي هي إحدى صِفاتِه، هي أيضًا داعيا إلى الخلق. فَمِن أجل محبّته اللاّمتناهية، أراد الله أن يخلق كائنات ينقل إليها جزءًا من صَلاحِه ولُطفِه.  لهذا السبب كُتِبَ أنَّ مخلوقاته كانت "حسنة جدًّا".

تَلْخيصًا لتعاليم الآباء القديسين في الكنيسة، يكتب القديس يوحنا الدمشقي عن سبب الخلق: "لأن الله الصالح والجزيل اللطف لم يعتبر أنه يكفي له التأمُّل بنفسه. بل من أجل فرط صلاحه، سرّ أن يخلق الكائنات التي من شأنها أن تستفيد وتشترك بلطفه. وجاء  بِسائر الخليقة المَنظورة وغير المنظورة من العَدَم إلى الوجود، بما في ذلك الإنسان، المكوّن من عناصر مَنظورة وغير منظورة. الله يُفكر ويبني، وأفكارُه تتحول إلى أعمال، تتحقّق بالكلمة وتتمم بالروح ".

إن الإساءة التي ارتكبتها بعض الكائنات العاقِلة، لوسيفورس وآدم، بحق حُرّيتهم، جلبت حالاتٍ غير طبيعيّة من الفساد والموت. نحن الآن نترقّب التَّجديد، حيث أن المهندس الله-الكلمة  سوف يُعيد الصحّة والتَّوازُن إلى جوهر الكائنات الفاسد وسوف يُبيد أخيراً الفساد والاضطراب والموت.

 

https://pemptousia.com/2016/08/why-did-god-create-the-universe-and-man/



آخر المواضيع

حول هوى الشّكّ
الفئة : مواضيع متفرقة

القديس دانيال الكاتوناكي 2020-11-18

حول طريقة الحياة الرّهبانية والزّوجية
الفئة : مواضيع متفرقة

الميتروبوليت إيروثيوس فلاخوس 2020-11-11

نظريَّة التَّطَوُّر الداروينيّة والنفس البشريَّة
الفئة : مواضيع متفرقة

القديس نكتاريوس العجائبي أسقف المدن الخمس 2020-11-08

النشرات الإخبارية

اشترك الآن للحصول على كل المواد الجديدة الى بريدك الالكتروني

للإتصال بنا